"ألفاتح ألتوم": كبرتُ مع دبي

مريم اليماحي

سميره عبيد

"أشعر بالفخر لأنني شهدت جميع تطورات دبي خلال الـ37 عامًا التي قضيتها في دبي". يضيف السوداني "ألفاتح ألتوم" الذي يعمل في هيئة كهرباء ومياه دبي منذ أكثر من 36 عامًا أن "دبي تمثل عشقًا شخصيًا في وجدانه، وقد كبر معها، ومع أحلامها وتطورها".

"ألتوم" أول عربي يعمل في محطة تحلية المياه عندما قدم إلى الدولة عام 1981، وعلمته التحديات الصعبة التي واجهها في العمل أن يعتمد على نفسه، حيث أصبح اليوم اختصاصي دعم المختبرات والبيئة.

قدم "ألتوم" إلى دبي في إجازة لزيارة أحد أقربائه، ثم عرض عليه العمل في دبي، ويقول إن "أحد أبرز أسباب النجاح الذي حققته دبي يرتبط بجائزة دبي للأداء الحكومي، التي حفزت جميع الدوائر للتطور والعمل بجد واجتهاد، وذلك وفقًا لرؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم".

 

دبي بوست

تعليقات

comments powered by Disqus