"سلامة" بطلة "جيوجتسو" في الرابعة

 

"يومْ صاحتْ البنتْ البرازيلية كنتْ أباْ أحضنها.. وأقلها لا تصيحينْ".. هكذا قالت "سلامة آل علي" الحائزة على المركز الأول في بطولة عام زايد للجيوجتسو، عند سؤالها عن شعورها نحو منافستها الطفلة البرازيلية، التي بكت بعد خسارتها أمامها.

يصف عبدالغني آل علي والد سلامة (4 سنوات) سعادة اللحظات التي عاشها عند تتويج سلامة: "بكيت في مكاني عند انتهاء البطولة".. ويضيف الوالد الذي ذهب ليقف إلى جانبها لحظة تسلمها الميدالية الذهبية "لقد حضنتني ووضعت الميدالية على صدري لتكتمل سعادتي بطفلتي".. بدأت "سلامة" تدريبها في نادي الجيوجتسو في عجمان، منذ أن كان عمرها سنتين و8 أشهر، وتمكنت من استيعاب قواعد الرياضة وأخلاقياتها إلى أن نافست طفلات من دول أخرى "لتثبت كفاءة البنت الإماراتية والمدرب الإماراتي أمام اللاعبات والمدربين العالميين" كما يقول والدها.. وهو أب لخمسة أبناء جميعهم من أبطال الجيوجتسو.

يرى "آل علي" في بناته بطلاتٍ لرياضات قتالية، ويعتبر أن "الجيوجتسو ليست رياضة قتالية، وإنما دفاعية، وعلى الفتاة اليوم أن ترى نفسها في جميع المجالات وتنافس الذكور دائماً".

 

 

دبي بوست

تعليقات

comments powered by Disqus