محبو الألعاب الكلاسيكية

أصبحت ألعاب الفيديو اليوم أكثر شعبية من أي وقت مضى، ولكن في الإمارات هناك فئة من الناس الذين تتراوح أعمارهم بين الـ30 والـ40 عاماً مازالوا يجمعون الألعاب الكلاسيكية القديمة، مثل لعبة "زيلدا" و"ماريو كارت"، والتي يلعبونها على أجهزة قديمة.

 

دبي بوست

تعليقات

comments powered by Disqus