جواميس تقاوم التوحد

دبي بوست

ريم ملكاوي

استخدم الجيش التايلاندي الجواميس لمساعدة أطفال التوحد على التفاعل والاندماج مع المجتمع على نحو أكثر حميمية بالنسبة لعالمهم الخاص.

في محافظة بورى وسط تايلاند، اصطحب أفراد من الجيش نحو 24 طفلاً في رحلة على ظهر الجواميس وأظهروا تجاوباً كبيراً مع هذه التجربة.

أظهرت دراسة نشرتها مجلة تمريض الأطفال في الولايات المتحدة، أن بعض الأطفال الذين يعانون من التوحد والذين غالباً ما لا يتجاوبون مع البشر يستجيبون بشكل جيد للحيوانات، ويساعدهم ذلك على تعلم مهارات الحياة الأساسية كالصبر والمشاركة.

دبي بوست

comments powered by Disqus